.

أفكار مُعتَقة

Monday - 8 Feb, 2010
20:02 بتوقيت مكة + 1
صُنِف في ملف : فوضى مبعثرة

هل سبق أن مررت بلحظة استنارت فيها ( لمبة ) فكرة مجنونة فجأة ، دون سابق إنذار / تفكير / حديث ؟ ؛ بالأخص حين تكون فكرة لا تستطيع تطويرها ، و لا تطنيشها ، و لا تطبيقها ... لمبة تلحقها لمبة ، حتى يتكدس لديك المخزن . و لا تستطيع الفكاك و لا استيراد المزيد من ( اللمبات ) قبل أن تعتق ما سبق .

لعلك إن مررت بذات الحال ، ستتفهم حالتي . و تعذرني على بعثرة بعض مما في المخزن من أفكار لا تمتّ لبعضها بصلة -بكسر الصاد- .

-----

× " الأخبار " مفهوم يشير إلى فنٍ لغويّ بحت ، يستند على شيء من الحقيقة .

× الألم ليس إلا مؤشر حياة ؛ يستحق من الحمد ما تستحق الحياة .. أيتألم الميت ؟ أو عضو مشلول ؟ .

× الفوضى نظام قليل يقدّره / يفهمه .

× لا شيء يستحيل سوى المستحيل ذاته ؛ لكن البشر تختلف كثيرا في احتواء القدر المطلوب من العزيمة و الإصرار لتحقيق المبتغى .

× الفشل مفهوم طُوِرَ لمواساة الكسالى و العاجزين ؛ و لزيادة التحدي للناجحين و الراغبين .

× للوالدين حق عظيم على أبنائهم ؛ و بالأخص المقصرين منهم !.
بتقصيرهم ، بتفانيهم ، بتعاريفهم ، بتصرفاتهم ، بأقوالهم ، بعطائهم ، بأخذهم ، بكل شيء منهم / فيهم .. يتشكل الفرد منا ليصبح ما هو عليه حين يكبر .
.. كم من شخص خرج ليكون عظيما كي يعوض عن شيء فقده من والديه ؟ أو كي يحقق حلمًا ضحى والداه من أجل تحقيقه بكل شيء ؟

× الكتاب المترجم لا يبقى ملكا لكاتبه . بترجمته يتحول لنتاج من صنع المترجم ، بالاستعانة بفكر الكاتب !.
حين يترجم المترجم كتابا ما ، فهو يضع في تلك اللوحة شيئا منه و ينتزع الكثير من رَوح الكاتب . لأن الكتابة فن ، كل كلمة منه تشكل جزءًا من اللوحة / القطعة ؛ لوحةً ما إن يستبدَل أحد أجزائها حتى تتبدل قيمتها و يتغير بريقها .. مهما حَسُن البديل .

× المشاريع الناجحة سرها الاستمرار و المواظبة ؛ بغض النظر عن الفكرة أو الطريقة .
كم من فكرة نيرة و طريقة بارعة لاقت حتفها بإهمال صاحبها ؟
و كم من فكرة ساذجة و طريقة مملة تميزت بمثابرة صاحبها ؟

.. نقطة .

دام عز أفكاركم .
فاعلة خير .

____
*حقوق الرسمة محفوظة . (:

.