بُعد إلكتروني
.

الآخرين

Tuesday - 13 Aug, 2013
17:35 بتوقيت مكة + 1

صدف أن ارتدنا العديد من المطاعم على مدار هذا العام. على اختلاف المطاعم وتنوع الجنسيات والأعمار، كان الشيء الثابت الوحيد في كل مطعم: لا يلمس أحد طبقه قبل أن يأخذ “صورة” ليشاركها، على ما أتوقع، فيما بعد على حساباته الاجتماعية. في بداية ملاحظتي لهذه الظاهرة، لم أكن أجدها سوى مصدر ضحكة، لكن مع تكرارها وانتشارها، بدأت ألحظ الآثار الكبيرة التي تركتها “الشبكات الاجتماعية” في واقعنا.

.

على المكشوف، بالسر

Monday - 29 Jul, 2013
02:54 بتوقيت مكة + 1

أثناء زياراتنا مع العائلات التي نتعرف عليها حديثا، كثيرا ما يطرأ ذكر الشبكات الاجتماعية، من قِبل أولياء الأمور طبعا، و دائما ما تبدأ محاولات كل واحد من الأبناء بتغيير الموضوع لتجنب الإفصاح عن حساباته مع الجمع بشكل مفتوح.. دون فائدة تذكر. رغباتنا في ألا نشارك معلومات حساباتنا دفعتني للتفكر في طبيعة علاقتنا مع هذه الحسابات و تفاعلنا معها. يعني، لمَ نتحفظ في البداية على مشاركة حساباتنا الإلكترونية؟ لماذا أشعر حين أعطيهم معلومات حساباتي أني أكشف عن سر من أسرار الدولة؟

.

تويتر و المجتمع

Friday - 6 Jan, 2012
12:08 بتوقيت مكة + 1

كتبت هذه التدوينة منذ ما يقارب الأربع أشهر. كدورة حياة أي تدوينة أكتبها، دخلت التدوينة في سباتها الأبدي في ملف المسودات حتى يأتي كوب قهوة أبيض يفكها من أسرها. و قد تغير الكثير منذ كتبتها، لكني أظنها لا زالت تنطبق إلى حد كبير على واقع الكثير من مجتمعاتنا.

القراءة و استخدام النت

Tuesday - 16 Aug, 2011
03:29 بتوقيت مكة + 1

سمعنا الكثير عن دعوات تشجع العامة على القراءة و الكثير من تلك الدعوات مبني على فكرة أن الكثير منا -العرب- عازف عن القراءة. كلغوية و كقارئة، بت أتساءل كثيرا عن صحة تلك الفكرة في غمرة النت.

صُنِف في ملف : بُعد إلكتروني
.

وداعا تويتر/ مع وقف التنفيذ حتى وقت آخر.

Sunday - 17 Apr, 2011
21:42 بتوقيت مكة + 1

لسبب كنت أجهله، أزعجني كثيرا (سرقة) أحد مستخدمي تويتر لتويت كتبته منذ شهر و نشره على أنه قائله. كنتُ قد قلت في التويت:

سواء شئت أم أبيت، سيصنفك الناس حسب أهوائهم و أنصاف الحقائق التي تصلهم. فلمَ تتخلى عن قناعتك و مبادئك في سبيل شيء لن يتحقق؟
http://twitter.com/wa7di/status/48011368825237504

صُنِف في ملف : بُعد إلكتروني
.

نقاهة نتية - فشلت!

Friday - 11 Feb, 2011
12:36 بتوقيت مكة + 1

مع أحداث مصر، تمكنت من أن أتعلم عن نفسي الكثير مما لم أكن أعرفه.. أو أعترف فيه فيما سبق. أولها أني وصلت لمرحلة (الإدمان) غير الصحي على تويتر و الشبكات الاجتماعية بشكل عام.. بشكل أثر على إنتاجي و قدراتي على طرح أفكاري و تخميرها.

صُنِف في ملف : بُعد إلكتروني
.

حيادية الإعلام

Tuesday - 8 Feb, 2011
12:14 بتوقيت مكة + 1

في كل حدث محوري، تزداد الأعين النقدية حدة لتقييم القنوات الإخبارية و قدرتها على مواكبة الأحداث بطريقة ترضي الجمهور و تروق له. و منه، تبدأ خرافة (الحيادية) بالظهور.

صُنِف في ملف : بُعد إلكتروني
.

عزلة نتيّة؟

Tuesday - 21 Sep, 2010
06:22 بتوقيت مكة + 1

قرأتُ كثيرا لأفاضل و فاضلات اعتزلوا عالم الإنترنت، و عادوا بتجارب غنية خلاصتها أن عالمًا بلا إنترنت أو بإنترنت أقل كثافة بكثير هو أفضل و أريح و ربما أكثر إنتاجا. كثيرا ما رغبت في تجربة ما خاضوه، طمعا بمعيشة أفضل و إنتاجية أثمر.

كنت أمنّي نفسي كثيرا بأوقات هدوء و راحة حين تواتيني فرصة اعتزال النت. لكن بعد ما يقارب الأسبوع من انقطاع كامل و تام عن النت لظروف خارجة عن يدي، أستطيع الآن أن أقول بكل ثقة: حياتي بدون إنترنت بائسة، فارغة، و مضيعة للوقت و الصحة و العافية!

تنقل بين الصفحات : 1 2 3 >